دراسة حديثة تؤكد أن الأرض تزوجت القمر

نشرت دوية “ساينس ” دراسة علمية حديثة، أجريت بجامعة هارفرد، تؤكد النظرية الفلكية الحديثة التي تقول أنه كان بالفعل في الماضي البعيد جزءًا من الأرض في حالة امتزاج أو زواج مع القمر لكنهما انفصلًا إثر اصطدام جُرم ضخم بالكوكب الأزرق وهذا ما يفسر أسباب التشابه بين الأرض والقمر في المكونات والعناصر الكيماوية.

   حيث كانت الأرض تدور حول نفسها أسرع كثيرًا في الوقت الذي تشكل فيه القمر وكان اليوم الواحد يستمر ساعتين إلى ثلاث ساعات فقط مع دوران الأرض حول نفسها بهذه السرعة من المحتمل أن يكون حدث اصطدامًا ضخمًاً نتج عنه ما يكفي من مواد الأرض لتكوين القمر.

   وأوضحت النظرية أن الأرض وصلت بعد ذلك إلى معدل الدوران الحالي من خلال تفاعل الجاذبية بين مدارها حول الشمس ومدار القمر حول الأرض.

0 Shares:
You May Also Like