الإنترنت يعزز المواقف المؤيدة للديمقراطية

  أظهرت دراسة ميدانية أجراها باحثون في جامعة ولاية أوهايو الأمريكية، أن الانترنت لعب دورًا محفزًا للثورات الديمقراطية في العالم العربي.

   وتضمنت الدراسة تحليل بيانات 37549 شخص تم جمعها من 28 بلد في أفريقيا جنوب الصحراء الكبرى وأظهرت النتائج أن الانترنت يعزز المواقف الداعمة للديمقراطية.

   حيث قال الباحث” ايريك نيسبت” الذي قاد الدراسة، “بدلا من قيام الانترنت بتشجيع التغييرات السياسية الأساسية، فإنه قام بدعم تعزيز التغيير السياسي في البلدان التي لديها بالفعل مستوى معين من الحرية والديمقراطية”.

   وخلصت الدراسة إلى أن المطالبة بالديمقراطية تكون عادة في بلد ما غالبية أشخاصه يستخدمون الانترنت معظم أوقاتهم، كما أن استخدام الانترنت يعتبر وسيلة أقل فعالية لتعبئة المواطنين من أجل الديمقراطية في الدول الاستبدادية للغاية. 

0 Shares:
You May Also Like